مقالات

عبد الرحمن عمسيب يكتب : الحوري كان يدافع عن مؤسسة يا سيادة الرئيس

الحوري لم يكن يدافع عن نفسه ، و لا عن نجماته الست ..
الحوري كان يزود عن مؤسسة تتعرض للهدم ..
عن جنرال يهاجمه سفهاء الناس .. عن جيش يتربص به الجنجويد و الحركات العنصرية ..
عندما طلبوا منك إبعاد الحوري ليس لذاته فهم لا يعرفون منه سوى مقالات .. بل لمواقفه الصلبة و قلمه القوي ، ليقولوا للناس ، لكل من يحالفك ، لكل من يمكن أن يقف معك ، أنك ضعيف و منكسر و تخذل محبيك و تذبح رجالك لارضاء اعدائك ..
الموضوع يا سعادة الرئيس ليس تنشينا على البالونات ، و لا تمارين احماء في صالة الشرطة ، الموضوع هو موضوع رسائل في بريد انصارك ..

القائد الذي يضحي بجنوده لن يتبعه أحد .. القائد الذي يضحي بجنوده يا سعادة الرئيس لا يتبعه أحد ..

أصلح هذا الكسر و أعد الحوري بقرار من القائد العام الى حيث يستحق .

وهكذا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

depo 25 bonus 25

depo 25 bonus 25

slot bet 100

slot bet 100

bonus new member

joker123

joker123

mahjong slot