مقالات

عبد الماجد عبد الحميد يكتب :

• هل تذكرون الرشيد سعيد ؟!
• !!!!!!
• إنه أحد خوازيق فترة حكومة حمدوك .. بعد سقوط عهد رفيقه ، قضي أياماً من الاختفاء الإختياري داخل بيت آمن بالخرطوم ..خرج بعدها متجولاً بين الخرطوم وباريس ..
• هذه الأيام يشارك في ورشة تقييم وتقويم الأجهزة الأمنية والعسكرية السودانية ..هذا ليس الخبر ..الخبر أن الرشيد سعيد يشارك في هذه الورشة بصفته خبير أمني وإعلامي !!
• نعم ..خبير أمني وإعلامي ..
• الرشيد سعيد وأمثاله من عواطلية ومرتزقي المنظمات الأجنبية هم من يقودون منذ فترة دفة الاتفاق الإطاري ويقدمون كامل خدمات العمالة والإرتزاق لوكلاء وخبراء أجهزة المخابرات العالمية لتحديد مسار وطن اسمه السودان في قادم السنوات ..
• العيب ليس في الرشيد سعيد وأمثاله ..العيب في قيادات الجيش السوداني التي منحت وتمنح أمثال هؤلاء الأدعياء حق المشاركة بصفة خبراء أمنيين .. والحقيقة أنهم يملكون بطاقات أخري لم تخضع للفحص الأمني والعسكري بتواطؤ وصمت من قادة داخل المؤسستين الأمنية والعسكرية !!

https://www.facebook.com/sudanytv

https://t.me/joinchat/2F84hiRu_tEzMDA8
https://twitter.com/SudanyTv
https://sudanytv.com/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *