مقالات

عزمي عبد الرازق يكتب: كسب المعركة ضد المليشيا المتمردة.

الجيش سوف يكسب هذه المعركة، فهو الأقوى والأجدر والأحق بدعمنا، ضد ميليشيا متمردة، واقعة تحت هوس قائدها، وتطلعاته الجنونية، وقد جهز نفسه لهذا الخراب، تحت دعاوى كاذبة، فلم يترك موطأ قدم إلا وزرع فيه تاتشر، يمهد به الطريق للقصر، وظل يخادع الناس ويتحدث عن التحول المدني، ثم يشتري الأسلحة، وقد وجد من يصدقه، ليصل إلى ساعة الصفر، فيهجم على كل الثغور، ويحتل المطارات، ويأخذ الأسرى، ويطلق النيران بطريقة عشوائية، بدعم ممن ارتضوا العمل معه، في مؤامرة دبرت بليل، وتحت رعاية أجنبية، وما حديثهم أيضاً عن وقف الحرب والتحول الديمقراطي، إلا مُكَاءً وتصدية، يريدونه أن يكسب المعركة، ليعيدهم إلى السُلطة، بأي ثمن، في وقت يدافع فيه الجيش عن شعبه، ويقدم الشهداء والجرحى، والأبطال أيضاً، ذوداً عن حياض الوطن، هؤلاء الأشاوس، فرسان القوات المسلحة، يدهم على الزناد، وقلبوهم معنا، يحتاجون إلى دعمنا ووقفتنا ونصرتنا، وأن نشد على أيديهم، فما النصر إلا صبر ساعة.

https://www.facebook.com/sudanytv
https://t.me/joinchat/2F84hiRu_tEzMDA8
https://twitter.com/SudanyTv
https://sudanytv.com/

sudany_tv

sudan_news

السودان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

depo 25 bonus 25

depo 25 bonus 25

slot bet 100

slot bet 100

bonus new member

joker123

joker123

mahjong slot