مقالات

لاتقلقوا !!

  • نعم لاتقلقوا من حوار الحباب بن المنذر عليه الرضوان
  • يومها وقف أمام النبي الكريم وسأله:- ( أهذا منزلٌ أنزلكه الله؟ أم هي الحرب والمكيدة؟) [ سؤال عن استراتيجية التمركز]
  • فيجيبه النبيُّ الكريم بل هي الحرب والمكيدة! [ يجعل باب الرأي مفتوحا ولم يغلقه ] …. ولم يقل أحد من الناس [ سؤالك ده ماوقتوا]
  • فينثر الحباب خبرته ورأيه( ماهذا لنا بمنزل) [ نقد لإستراتيجية التمركز]
  • ثم يقول ( أرى أن نسير حتى نضع ماء بدرِ خلف ظهورنا فنشرب ولايشربون)
  • فيبتسم القائد ويقول:- نعم الرأي
  • في الحقيقة فإن معلم البشرية ماكان في حاجة لرأي الحباب فقد يأتيه الأمر وحيا من السماء … ولكن …
  • النبي الكريم المعلم عليه الصلاة والسلام أراد أن يترك لنا هذا الأثر
  • إن الشورى لاتسقط في أحلك الأوقات حرجا
  • وأن القائد مهما عظم فهو لايغلق سمعه عن النصح والرأي
  • وأن النقد تقويم وليس تجريم
  • و …. النقد استزادة في الموثوقية والتجويد وليس تخوين
  • و….. في فقه الحرص على الأمة مافي حاجة اسمها ( ده ماوقتو)
  • فلاتقلقوا
  • كونوا الحباب بن المنذر
  • محبتي
  • حسن إسماعيل

https://www.facebook.com/sudanytv
https://t.me/joinchat/2F84hiRu_tEzMDA8
https://twitter.com/TvSudany
https://sudanytv.com/

sudany_tv

sudan_news

السودان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

depo 25 bonus 25

depo 25 bonus 25

slot bet 100

slot bet 100

bonus new member

joker123

joker123

mahjong slot