مقالات

هشام الشواني يكتب : قال صديقي

وجدت صديقي على حزن فقلت له ما بك؟ فقال:
لم أعرف زمنا من قبل غابت عنه المروءة والشهامة بهذه الطريقة، ولم أبلغ بخيالي من قبل هذه الحدود في تصور سوء طوية هؤلاء القوم السياسيين، وكما قال الإمام علي كرم الله وجهه: من البلية سوء الطوية.

ثم ضحك صديقي فجأة، فتعجبت وقلت: أتحزن ثم تضحك؟
فقال: لم أعرف زمنا من قبل ظن فيه الصغير بأنه الكبير، والغبي بأنه الذكي، والجاهل بأنه العالم، والتابع بأنه السيد، والقاعد بأنه المسؤول، والجبان بأنه الشجاع. لم أعرف زمنا كهذا إلا هذا الزمان.
قلت له: ما الذي دفعك لهذا الرأي؟
فقال ضاحكا: (ورش سيئي الطوية السابقين عن الحكم)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

depo 25 bonus 25

depo 25 bonus 25

slot bet 100

slot bet 100

bonus new member

joker123

joker123

mahjong slot